الرياضة

المدينة إلى نهائي دورة الفقداء على حساب الصفاء بركلات الترجيح

إكتملت عصر اليوم مرحلة دور الاربعة لدورة الفقداء بالكلاقي، بمباراة جمعت بين فريق المدينة العائد بعد غيبة للمشاركه والذي يعتبر ابرز المرشحين للفوز باللقب بقيادة المهندس عمار الخاتم وقد ضمت تشكيلتة كل من :-

تشكيلة فريق المدينة

محمد عبدالواحد في حراسة المرمى ،محمود عبدالرحيم ،الطيب عبدالرحيم ،محمد الخاتم ، انور ابراهيم ،محمد الحافظ ،محمد ابراهيم،محمد علي سنادة ،ايمن موسى ،محمد موسى،الطيب عباس
ابرز الغيابات ،محمد سراج لعامل الايقاف ،

فريق الصفاء العائد بقوه والذي ظهر بمستوى مميز هذا الموسم ، تحت اشراف المدرب صديق هجانه الذي شغل المتابعين للدورة بتصريحاته التي تسبق كل مباراة وابرز الغيابات برير عبدالرسول ووالي الدين لعامل الايقاف وقد

تشكيلته فريق الصفاء

علي فضل المولى في حراسة المرمى ،بكري الطيب ،محمد احمد،انس عباس ،مصطفى محمد ،انس عيسى ،مضوي الامين،احمد ابراهيم،معمر محمد،عبدالله احمد موسى،حنين محمد

الشوط الاول

بداية المباراة كانت قويه من جانب الطرفين مع افضلية للمدينة خاصة عن طريق الطيب عباس في وسط الملعب الذي نوع اللعب وارسل اكثر من كرة لسنادة لكن تم تشديد الرقابه عليه من قبل مدافع الصفاء بكري الطيب الى جانب أنس عباس قلب الدفاع الذي اجاد قراءة هجوم المدينة ودائمآ مايأتي في الوقت المناسب ، على الجهة اليمنى للمدينة لعب محمد ابراهيم (حمودي) الذي تحرك بفعاليه لكن حد من خطورتة مدافع الصفاء محمد احمد ، في المقابل لعب الصفاء على سرعة حنين محمد على الجهة اليمني لاعب يمتلك السرعه والمهارة ، لم يجد الدعم من صانع العاب الصفاء ،القائد احمد ابراهيم الذي لم يظهر كثيرا في الشوط الاول ، وعلي الجهة اليسرى لعب معمر محمد ولم يستغل هفوات الطيب عبدالرحيم واخطر الفرص عن طريقه لكن تدخل محمود عبدالرحيم في الوقت المناسب ،في وسط المدينة وجد الطيب عباس فرصة وسدد كرة قويه مرت فوق العارضة ،ومن خلفه شكل انور تعزيز دفاعي جيد وقطع اخطر كرات الصفاء
ابرز الفرص كرة ثابتة للمدينة نفذها ايمن لكن عادت من دفاع الصفاءكما سنحت فرصة تسجيل من قبل محمد ابراهيم بعد كرة عرضية لعبها فوق العارضة ، فريق الصفاء اعتمد على الاطراف ولم يصوب لاعبي الوسط في المرمى سوى كرة واحدة مرت جوار القائم ، في الشوط الاول تساوت الفرص وكانت المباراة مغلقة من جانب الطرفين انتهى الشوط سلبيآ..

الشوط الثاني

تحرك الفريقان لخطف هدف الفوز ، وكثف فريق الصفاء هجماته عن طريق حنين محمد على الجهة اليمنى وقد استطاع التفوق على القائد (الباكستاني) في الحوارات الثنائية بفضل اللياقه والمهاره لكن تعامل الاخير بالخبره في الحد من خطورتة ، في الشط الثاني قل مردود الطيب عباس للجانب البدني بينما تألق انور في ابعاد اخطر هجمات الصفاء ،واعتمد محمد الحافظ على الارسال الطويل وتحويل اللعب باتجاه محمد ابراهيم الذي كان بعيدا عن سناده ، بعد دخول عبدالسلام علي فعل فريق الصفاء الجهة اليسرى واخطر الفرص ابعدها محمود عبدالرحيم بعدها سنحت فرصة تسجيل لسنادة من كرة مباشرة قرب منطقة الجزاء لكن نفذها بشكل سيء ، في الشوط الثاني كانت الهجمات متبادله، حيث نفذ “التيكو” ضربة ثاتبة لعبها ارضية ،لكن انتهت عند حارس المدينة ،الذي اعتمد فريقه علي المرتدات لكن وجدت تميز من مدافع الصفاء انس عباس احد ابرز نجوم المباراة وقدصوب الطيب عباس كرة ابعدها حارس الصفاء بمهاره ،جاء هدف التقدم للصفاء من كرة لعبت على الطرف الايسر لعبدالسلام علي (التيكو )الذي استغل بطء محمود عبدالرحيم وصوب يسار حارس المدينة ، هدف اشعل المباراة وتقدم المدينة بكلياته للتعديل ولم يتاخر كثيرآ وجاء من كرة ثابتة نفذها محمود عبدالرحيم حولها سنادة بعد ان قفز عاليآ اقصى الزاوية اليمنى لحارس الصفاء ارتفع به لستة أهداف في الصداره ،بعد الهدف تحول سنادة لحراسة المرمى وتم الدفع بمزمل في خانة الحارس محمد عبدالواحد وكذلك حل مدافع الصفاء انس عباس في مكان الحارس على فضل ، تصدي سنادة لهجمة خطيرة للصفاء في اخر الدقائق ،بعدها اعلن الحكم صافرة النهاية والتحول لركلات الحظ التي ابتسمت للمدينة بعد ان اهدر محمود اول ركلة للمدينة لكن نجح سنادة في صد ركلتين واحرز ركلة ،لتنتهي لصالح المدينة 3/4لتصعد لمقابلة الصقيراب في نهائي دورة الفقداء ، الجدير بالذكر أنها المرة الاولى التي تحسم فيها مبارة اقصائية بركلات ترجيح منذ الدورة الاولى

أدار المباراة

رحمة الله محمود حكم وسط
الياقوت عبدالفضيل. مساعد اول
احمد محمد ،م ثاني
مرزوق موسى حكمآ رابعآ
الحاج الصديق،التوم محمد،احمد محمد تغطية اعلامية
سيحدد زمن مباراة الختام لاحقآ

تقرير: عبد الرحمن ابراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى