الرياضة

امبدة والفرش يتقاسمان نقاط الجولة الثانية بالتعادل السلبي

امبدة والريان يتقاسمان نقاط الجولة الثانية

ضمن مباريات الجوله الثانية من المجموعة الثالثة (ج) لدورة الفقداء بالكلاقي جمعت مباراة اليوم ، بين فريقي امبده بطل النسخة الماضيه وفريق الريان الذي دخل بدافع الفوز لتعزيز حظوظة وقد ضمت تشكيلته كل من:-

تشكيلة فريق الريان

احمد محمد عبدو عبدالله ،اسعد دفع الله ،العجب محمد ،موسى حسين،بشير قسم السيد،مجتبى ضريس ،محمد عبدالله ،مهند عمر ،مزمل صالح،عمر علي

تشكيلة فريق امبدة

بينما ضمت تشكيلة امبده كل من بشير موسى ،محمد منصور،حمزه الاغبش ،علي عبدالله ،عبدالباقي حمد ،موسى سليمان، احمد سليمان ،احمد ابراهيم ،الشيخ يوسف ،العبيد الطيب، فخر الدين مصطفى،

الشوط الاول

بدات المباراة هادئة بين الطرفين وسط حذر من الجانبين وجد فريق الريان عدد من الفرص لكن لازم موسى حسين ومزمل عدم تنظيم الهجمات بعد ربع الساعه الاولى تقدم امبده وسط تراجع لفريق الفرش ما اتاح لامبده التحرك في مساحات واسعه ،وقد اضاع الشيخ يوسف فرصة تسجيل براسيه نفذها سيئة ، كما تالق حارس الريان احمد محمد واستطاع ابعاد اكثر من اربعه ضربات زاوية متتاليه كان في تنفيذها المتخصص احمد ابراهيم، في وسط الريان لعب مجتبي ضريس عدد من الكرات لخط المقدمه شكلت خطورة لكن تراجع للخلف مما اراح خط وسط امبده وشكل ضغط علي دفاع الريان الذي تالق فيه العجب محمد ، ولعب بفدائية ، في خط مقدمة امبده غاب الانسجام بين الشيخ و فخر الدين الذي كان بعيدا عن اجواء المباراة ،في الثلث الاخير للشوط الاول تحسن اداء امبده نسبيا واستحوز على الكرة لكن وجد تكتل دفاعي للريان الذي لم يستفد من الهجمات المرتده خاصة عن طريق موسى حسين كما لازم البطء مزمل ولم يستغل المساحات للتقدم ، في اخر دقائق الشوط الاول خرج لاعب امبده العبيد الطيب مصابا وحل محله فتحي منصور (الداقوي ) اللاعب الصاعد صاحب الحركة والاكثر فعاليه وسدد كرة مرت جوار القائم وشكل ازعاج لدفاع الريان ،لم تسفر المحاولات عن جديد لينتهى الشوط الاول سلبيآ

الشوط الثاني

في الشوط الثاني بدأ فريق الريان اكثر تنظميا ووجد اكثر من فرصة للتسجيل لكن كان ينقصهم التركيز في ختام الهجمه ، تحسن اداء اللاعب مزمل وشكل ثنائية مع موسى حسين اللاعب صاحب الامكانيات والحضور الذهني ،ابرز فرص امبده كانت من كرة ثابته من امام منطقة الجزاء لكنها لم تنفذ بشكل جيد ، تحسن خط وسط الريان ولعب بتوازن مما جعل الدفاع يلعب كرة قصيرة خاصة عن طريق الجهه اليمنى ، في نصف الشوط الثاني اقحم المدير الفني لامبدة عمر عبدالقادر اللاعب (دونغا) واخرج لاعب الوسط احمد ابراهيم ،لكن لم تكن تحركات دونغا ذات فعاليه ووضح بعده عن اللعب ، في جانب الريان كان يقف على الخط محمد علي قسم السيد ، اجرى تبديل بدخول اللاعب ايمن حسين الذي لعب على الجهه اليسرى واستطاع تهدئة الالعاب فهو يمتلك مهارة المراوغه والتمرير المتقن مما جعل معظم العاب الريان عن طريقة ، وقد كان فريق الريان اقرب للتسجيل في اكثر من فرصة لكن لازم رماته عدم الوقوف الصحيح لحظة الاستحواز و لولا يقظة محمد منصور ، قلب دفاع امبده في اخر اجزاء المباراة تبادلت الهجمات بين الطرفين وكانت اخطر الفرص عن طريق ايمن حسين الذي لعب له مزمل كرة بعد ان راوغ دفاع امبده ولعبها عرضية داخل الست ياردات والمرمى خالي لكن سدد بطريقة سيئة انتهت بين يدي الحارس وسط حسرة جماهير الريان ، وبعدها كاد الشيخ يوسف ان يعاقب الريان بعد ان تقدم بكرة وراوغ الدفاع لكن اخرجها المدافع لضربة ركنيه فرصة كانت كفيلة بحسم اللقاء بعدها انحصرت الكرة في وسط الملعب ليعلن الحكم عن نهاية المباراة بتعادل الفريقين

  • ليصبح ترتيب المجموعة كالاتي
    المدينه 4نقاط في المركز الاول
    الاتفاق 3 نقاط في المركز الثاني
    امبده نقطتين في المركز الثالث
    الريان بنقطة في المركز الاخير

ادار المباراة :-

محمد موسى (دروس) حكم وسط
محمدنور المكي – مساعد اول
التوم محمد – مساعد ثاني
خالد برير حكما رابعا

  • غدا تقام مباراة الكلاقي والحويلاب

الكاتب ~ عبد الرحمن إبراهيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى